wrapper

صفحة المكتبة المندائية

صفحة الكاتب عماد عبد الرحيم الماجدي

يتقدم أعضاء الممثلية العليا للسكان الأصليين والأقليات العراقية والرابطة الوطنية للصابئة المندائيين بأجمل عبارات المودة والتقدير للأخ الفاضل المخلص لقضية أبناء طائفته السيد مثنى حميد مجيد لما بذله من ...

صفحة الكاتب جمال حكمت عبيد

قصة قصيرة قبالة سوق( الطمة).. وهو مكان قديم في شارع النهر ببغداد ..يقال عنه :انه كان في سابق الزمان (حمام السيدة زبيدة بنت جعفر احدى زوجات هرون الرشيد )؛ وكان يطل على نهر دجلة وفيه من الطرق والدهاليز ...

صفحة الكاتب خليل ابراهيم الحلي

ظاهرة الطلاق السريع خليل ابراهيم الحليانتشرت في السنوات القليلة الماضية ظاهرة الطلاق المبكر وهي ظاهرة جديدة تفتك بمجتمعاتنا ، حيث لم يدم الزواج سوى بضعة شهور أو سنوات قليلة وتنتهي العلاقة الزوجية ...

صفحة الكاتب عماد حياوي

تفاصيل الأشواط الأربعة : تسمى دورة المكبس باسم (دورة كارنوت للبنزين، وأوتو للديزل) تتم هذه الدورة في أربعة أشواط للمكبس (سحب - ضغط – اشتعال - عادم) يدور خلالها العمود الرئيس (الكرنك شفت) لفة واحدة، ...

صفحة الكاتب فارس السليم

اليوم الاول من فصل الربيع,حيث تفتحت الازهار وفاح عطرها.انطلقت اشعة الشمس لتنشر اشعتها الصفراء فتزيد المكان جمالاً وبهاءً.في ذلك الوقت انتظر المكروباص في منطقة العلاوي وتحديداً في الساعة العاشرة لكي ...

صفحة الكاتب فهيم السليم

الأخوة الأعزاء محرري الشبكة المندائية تلقيت دعوتكم للمشاركة في الشبكة المندائية من خلال الأخ الغالي سلام السليم والأخ ماجد حميد وقد قبلتها بطبيعة الحال شاكراً لكم هذه الدعوة سأحاول نشر مقالاتي ...

صفحة الكاتب قيس مغشغش

الصابئون في المناهج الدراسية العراقية http://kitabat.com/index.php?mod=page&;num=3558&lng=arقيس مغشغش السعدي    لا جدال في أن الصابئة المندائيين هم من أبناء بلاد ما بين النهرين ...

صفحة الكاتب هيثم نافل والي

تكريم الكاتب المندائي هيثم نافل والي في هولندا أقامت اللجنة الثقافية للبيت المندائي في هولندا؛ أمسية ثقافية لتكريم الأديب العراقي المقيم في ألمانيا "هيثم نافل والي، وتوقيع أعماله الأدبية الخمس، وهي: ...

صفحة الكاتب مثنى حميد مجيد

يتقدم أعضاء الممثلية العليا للسكان الأصليين والأقليات العراقية والرابطة الوطنية للصابئة المندائيين بأجمل عبارات المودة والتقدير للأخ الفاضل المخلص لقضية أبناء طائفته السيد مثنى حميد مجيد لما بذله من ...

صفحة الكاتب عربي الخميسي

  عربي الخميسي انا عراقي انا صابئي مندائي انا ملح العراق ونقائه عربي الخميسي وتمر الايام والسنون والذكريات شواهد وشجون كان ذلك سنة 1954 المكان لندن - انكلترا والحضور ستة من ضباط ...

صفحة الكاتب عبد الكريم الصابري

ِالمهاجر واللاجئ لعبد الكريم الصابري في رحاب السماء الصافية ،تحاور طائران الاول : لم يسبق لي ان رايتك بهذه الكثرة ،في هذه السماء، فاسمح لي ان القي عليك بعض الاسئلة ، وارجو اعتبارها للتعارف ، ...

صفحة الكاتب فائز عبد الرزاق الحيدر

دعوة للحوارالطائفة المندائية ، تحديات كبيرة ومستقبل مجهول5فائز الحيدرالمقدمة .... تواجه الطائفة اليوم جملة من التحديات تسير بها نحو المجهول ، وفي مقالاتنا السابقة تحدثنا عن المندائيين والأضطهاد ...

صفحة الكاتب نزار ياسر الحيدر

الصابئة المندائيون وصراع البقاءبقلم : نزار ياسر الحيدر هناك مقولة مهمة قالها المفكر ناثا نايل ماني ( أستاذ الدين في جامعة سوارثمور ) بحق الصابئة المندائيين : لقد ظلت هذه الجماعة ( المندائيين ) ...

kamal

kamal

الكراص أوالعيد الكبير / د.غسّان صباح النصّار

الكراص أوالعيد الكبير وعيد شوشيان ذكرى تجلّي الخليقة الأرضية

مع غروب شمس اليوم الاخير من السنة المندائية تبدأُ مراسيم الإجتماع العائلي ، لنحتفلَ ونعيد ذكرى الخليق الارضية . قرابة ال(36ساعة) تتجتمعُ خلالها العائلة المندائية وتتباركُ بقراءة الأدعية والتسابيح المندائية في كتبنا المقدسة، ويقومُ المندائي بالقيام بتخزين المياه وكل الأطعمة والمشروبات في داخل منزله، ولا يختلط بالمحيط الخارجي و لا يمسْ اليردنا خلال الكراص.

Read more...

البشميهنوثة المندائية / د.غســـــان صبـــــــاح النـــــــصّار

ماريّ                                                                                            بلبــــــّا

مشبّـا                                                                                            دَخيــــا

                           بشمَيّهون إد هيّي رَبّي

أصحاب المعرفة والهيمنوثة الكرام

     قبل أن أدخلَ في صلبِ الموضوع ، وهو (البشميهنوثة المندائية ) أي (بشميهون إد هيي ربي)، والتي تبدأ بها نصوصنا المباركة ، أرجو ان نتوقف قليلا ًعند مفهوم التوحيد في الفلسفة المندائية  ، ذلك المفهوم الذي ذهَبَ الكثيرون ممن لم يدركوه ، أن يتهموا مندائيتنا بالأشراك وعبادة آلهةٍ وصفاتٍ وكواكبٍ من دون الحي العظيم . 

Read more...

حرية الدين أو المعتقد في العراق بين التطرف والأعتدال

الدكتور منذر الفضل

يعد موضوع الحق في  الحرية الدينية أو المعتقد في العراق من المواضيع الحساسة والحيوية التي لها صلة وطيدة مع حقوق الأنسان وبناء قيم الديمقراطية , تلك الحقوق التي صار إحترامها الطوعي من الحاكم والمحكوم معيارا لأحترام الدستور والقانون ومقياسا للرقي الحضاري الذي تتسابق اليه الأمم والشعوب من أجل تحقيق الأستقرار والسلام الذي هو قانون الحياة .

Read more...

الصابئة المندائيون ... ألاحترام .. ألاعتراف .. ألحقوق

ا(صوت العراق) - 30-01-2009

بقلم: نـــــزار يـاســــر الحيـــــدر

عضو المجلس العراقي للسلم والتضامن

الاحترام ...

هناك قاعدة معروفة يتداولها عقلاء الناس (احترم تحترم ) أي أذا اردت أن تحترم عليك بأحترام الآخرين مهما كانوا كباراً أم صغاراً أقوياء أم ضعفاء يتطابقون معك بالآراء أو يختلفون يعجبونك في تصرفاتهم أو لايعجبونك. لذلك نرى أن جميع ألاديان تدعوا الى المحبة والمساواة والعدالة الاجتماعية ومنها ينبثق التعاون وعدم التفرقة بين بني البشر على اختلاف معتقداتهم ولولا هذه المثل الراقية التي نادت بها هذه الاديان على مر التاريخ لما تعايشت فيما بينها بعد أن ترسخت قيم التسامح والاحترام . فهاهو التاريخ ينقل الينا أخبار الصابئة أمثال أبو أسحق ألصابي وآل قرة من كتاب وأدباء وأطباء ومهندسين ومفكرين في شتى أنواع العلوم كيف عاشوا في البلاط العباسي وكيف كانوا يتمتعون بمراكز مرموقة في احضان بني العباس المعروفين بتزمتهم الديني الاسلامي وينقل لنا التاريخ كيف كان الخليفة عضد الدولة العباسي عندما تحضَر الولائم الكبيرة يطلب من المشرفين عليها ان يحسب حساب ما ياكله ابو اسحق الصابي كاتب الدولة الاول ورئيس ديوان الرسائل لاعتبارات دينية خاصة به وان تراعى له هذه المسائل.

وكذلك العلاقة الكبيرة المبنية على الاحترام بين ابو اسحق الصابي والشريف الرضي عين اعيان اصحاب المذهب الجعفري وما بينهم من رسائل حب وتقدير واحترام التي انتهت باجمل ما قيل في الرثاء في قصيدة الشريف الرضي ( الدالية) والتي رثى فيها ابو اسحق الصابي. لو اننا راجعنا اسباب هذه العلاقة الحميمة لوجدناها مرتكزة على مبدا الاحترام الذي تقف خلفه المعرفة الحقيقة لجوهر واخلاقيات الدين .

Read more...

الصابئة المندائيون والأرهاب عبر التأريخ

الصابئة المندائيون والأرهاب عبر التأريخ

 فائز الحيدر

يشهد العالم ومنذ سنوات عديدة موجة خطيرة من الأرهاب ، واستهدفت أهدافا" مختلفة وراح ضحيتها الألاف من الأبرياء . وأصبح الأرهاب اصطلاحا" يشغل حيزا" كبيرا" في الصحافة العالمية ، كما أصبح كابوسا" يخلق الرعب في نفوس الناس في المجتمعات المختلفة وخاصة بعد التطور الهائل في مجال الفضائيات ودخول الأنترنيت في كل بيت ، وهي تنقل لمتابعيها من جميع أنحاء العالم وبسرعة صور الحوادث المروعة وآثارها وضحاياها المقطعة بين أنقاض البنايات السكنية والمدارس والمستشفيات والأسواق المدمرة أو على أرصفة الشوارع أو في وسائل النقل . وهذا ما نشاهده يوميا" في بغداد والمدن العراقية الأخرى

Read more...

المندائيون مؤشر إستقرار الدولة العراقية / د. قيس مغشغش السعدي

د. قيس مغشغش السعدي610x

المندائيون وبعض الخيرين يذ ّكرون بما لهذه الشريحة العراقية الأصيلة من وجود عراقي مؤسس، ومن قِدَمِها فيه أن ليس لها تاريخ تأسيس محدد. وإن أردنا أن نسأل شواهد فليس أسبق ولا أبقى من ماء دجلة والفرات، وليس أبسق ولا أسمى من النخلة، وليس أثقب ولا أعلى من النجم الهادي، وليس أوضح ولا أحلى من المفردات المندائية التي ما زالت ( أكو) على لسان العامة العراقيين، وليس أدل من أن الحياة أخذت إسمها من الحي الأزلي أساس

Read more...

بمناسبة الذكرى 51 لثورة 14 تموز الخالدة / اعداد/خليل ابراهيم الحلي


khaled.بمناسبة الذكرى 51 لثورة 14 تموز الخالدة
كما اطاحت الثورة الفرنسية التي اندلعت شرارتها بالهجوم على الباستيل في 14 تموز 1789 بالنظام الملكي في فرنسا، فان هذا اليوم من العام 1958 شهد الاطاحة بنظام ملكي اخر هو النظام الملكي الهاشمي في العراق الذي كان ممثلا في ذلك الوقت بالملك فيصل الثاني وبرئيس الوزراء نوري السعيد. واسست هذه الثورة الى مرحلة جديدة في التاريخ السياسي العراقي واحدثت تحولا في نظام الحكم من ملكي الى جمهوري ورسخت انماطا من التحولات والاصلاحات الاجتماعية والاقتصادية في البلد
 

Read more...

التحولات الدينية والحزبية بين الذات والمصلحة العامة / ثناء السام

التحولات الدينية والحزبية بين الذات والمصلحة العامةthanaa

 

الانسان بطبيعته كائن اجتماعي يحب الاخر ويحب ان يجتمع معه.

 

ومن الطبيعي لذلك ان تنطلق التشريعات و القوانين والمبادئ الانسانية من المصلحة الانسانية العامة  والمشتركة بين البشر. في آن واحد يكون الفرد جزءا من الجماعة وربما يكون الفرد عضوا خلاقا يبدأ بالتفكير بالاخر بصورة عفوية وتلقائية. المصلحة العامة هي القاعدة الدائمة للحياة المشتركة ولاي عمل اجتماعي يقوم به الفرد. ولايمكن ان يعمل او يستمر بالعمل اي تشريع او اي قانون هدفه المصلحة الذاتية اساسا. على العكس تشكل المصلحة العامة الاولوية وخصوصا في اساس العمل الاجتماعي.

Read more...

هل سيخفق المالكي بقراره ....؟؟ / المحامي : يعكوب ابونا

هل سيخفق المالكي بقراره ....؟؟
بعد ان اخفق مجلس النواب ومجلس الرئاسة ...!!

المحامي : يعكوب ابونا
لقد اخفق مجلس النواب العراقي للمرة لثالثة في اقرار قانون الانتخابات الجديد
لمجلس النواب المنوي اجرائها في 16 /1/ 2010 /......
هذا الاخفاق متوقع من مجلس يقوم على الطائفية والقومية والمذهبية ، لان القانون الجديد يحقيق بعض المكاسب لشعبنا ، وهذا بطبيعة الحال لايخدم مصالح القوه المسيطره على البرلمان والمتمثله في الكتل الكبيره ، لذا لايمكن ان يتفقوا الا على مايخدم مصالحهم ..
..
 

Read more...

الى اهلنا المندائيين في كل مكان

 الى اهلنا المندائيين في كل مكان 
  
  الموضوع / لجنة التضامن ونشاط جديد لنصرة المندائيين في محنتهم


  امتدادا لنشاطات لجنة التضامن المنبثقة من الجمعية المندائية الكندية في مثل هذه الايام من العام الماضي لنصرة اهلنا وهم يواجهون اتعس مرحلة في تاريخهم القديم والحديث قد تعرضهم للانقراض تاريخا ودينا وتراثا ولغة ، فقد اتصل بالجمعية المندائية الكندية وبصورة مفاجئة في يوم الاحد 6/4/2008 عضو البرلمان الفيدرالي السيد جيم كراجيانس ودعاهم لارسال من ينوب عن المندائيين للادلاء بالشهادة والمناقشة مع لجنة مشكلة من قبل البرلمان الفيدرالي الكندي مكونة من خمسة برلمانيين لتقديم دراسة حول تشريع قوانين جديدة حول الهجرة واعادة توطين اللاجئين العراقيين وامكانية مساعدة كندا من الناحية الانسانية بمختلف طوائفهم ... واقتضى الظهور والاستماع الاول في مدينة واترلوو في يوم الاثنين المصادف 7/4/2008 ... وسارعت لجنة التضامن للتهيئة واتصلت بممثل مجموعة حقوق الانسان المندائية في كندا السيد نبيل ناشي فرحان واوفدت ممثلين عنها الى مدينة واترلوو وفي الوقت المحدد هما السيد سلام جبار كاطع والسيد اسعد ناصر الضيغم واللذين ابديا استعدادهما للسفر مشكورين بعد تهيئة الوثائق والمستلزمات المطلوبة وقد حضرا اللقاء باسم الجالية 
  المندائية الكندية الى جنب ممثلين عن الجاليات العراقية الاخرى وقد قاما بتوزيع الفولدرات والوثائق حول محنة المنداثيين في العراق وسوريا والاردن ودول النزوح الاخرى ... وقد قام السيد سلام جبار كاطع بادلاء الشهادة امام اللجنة وبشكل جيد ومؤثر ومتميز عن ما قدمته الجاليات الاخرى واشترك في المناقشات واجابة الاسئلة مما اثار تعاطف الجميع معه واهتمامهم لا سيما وان الموضوع له خصوصية خاصة ويتناول طائفة دينية قديمة مهددة بالانقراض ... وتمت لقاءات جانبية على هامش الاجتماع وبشكل فردي وكذلك الصحف ووسائل الاعلام ..؟
  
  كما وقد أبلغت لجنة التضامن بان هنالك لقاء مماثل لهذه اللجنة البرلمانية سيعقد في تورونتو في اليوم الثاني الثلاثاء 8/4/2008 ويريدون سماع شهود آخرين عن المندائيين ... فقد تم الاتصال مجددا بممثل مجموعة حقوق الانسان المندائية في كندا السيد نبيل ناشي فرحان والتنسيق معه وفعلا حضر هذا اللقاء كل من الدكتور جبار ياسرالحيدر والسيد معتز باسم عبد الرزاق اذ كان المتحدث السيد نبيل ناشي فرحان وقد عرض وبشكل جيد ومفصل معاناة ابناء الطائفة المندائية في العراق ودول الجوار وبالاخص سوريا والاردن بعد ان قدم الوثائق الثبوتية الى اعضاء اللجنة البرلمانية ، وقد شارك في المناقشات واجابة الاسئلة وتقديم الاقتراحات وقد نال تعاطف واهتمام كبيرين مع القضية المندائية من قبل جميع الحاضرين ...؟
  
> هذا وقد تمحورت النقاشات حول ما يخص المندائيين كما يلي :::؟ 
  المطلوب من الحكومة الكندية ومنظماتها الانسانية ان تقدم المساعدات وايجاد الحلول لانقاذ القلة القليلة الباقية من المندائيين في العراق فهم ليس لديهم اي سند يساندهم ويحميهم مما يتعرضون له واعتبارهم مهددين بالانقراض ... ولا يمكن اعادة توطينهم في اماكن اخرى من العراق ... والنقطة الاخرى التي جرى التركيز عليها هو ايجاد الحلول والمساعدات العاجلة للعوائل المندائية النازحة الى دول الجوار وبالاخص سوريا والاردن والتي تمر بظروف انسانية رديئة جدا من كافة النواحي ومساهمة كندا بشكل اكبر في اعادة توطين اللاجئين المندائيين في كندا اذ ان الاعداد المقترحة للاجئين العراقيين هي قليلة جدا نسبة الى ضخامة طالبى اللجوء العراقيين بمختلف شرائحهم ، وكذلك تسهيل معاملات الهجرة الاخرى لهم بكافة انواعها وتسريعها وبالاخص معاملات الهجرة واللجوء بكفالة الاهل والاقارب وبالاخص للمندائيين ، ومن جانب المندائيين في كندا مستعدون للكفالات والتعهدات المطلوبة لطالبي اللجوء اليها ......؟ 
 
  واخيرا قام الموفدون بتقديم الشكر والثناء والتقدير الى اعضاء اللجنة البرلمانية الفيدرالية والسيد جيم كرجيانس عضو البرلمن الفيدرالي، الذي اولى رعاية خاصة لممثلي المندائيين، وتمنوا للجميع النجاح والتوفيق .....؟ 
  وستنتقل اعمال هذه اللجنة لسماع شهادات اخرى من مختلف الجاليات العراقية في مدينة مونتريال وسنحاول التنسيق مع بعض الاخوة المندائيين حول هذا الموضوع واعلامكم ...؟
 
  الجمعية المندائية الكندية
  لجنة التضامن 
  تورونتو / كندا -- 9 / 4 / 2008
  

Read more...

عن الموقع

 المندائية موقع مندائي اخباري يختص بالقضايا المندائية الدينية والأجتماعية كما يوفر اخبار حول العالم يتيح للكتاب نشر مقالاتهم كما لا يتحمل الموقع أي مسؤولية قانونية عن دقة أوصحة أو شمولية  المعلومات الوارد 

تأسس الموقع سنة 2001 يضم الموقع العديد من الزوايا منها اول غرفة المندائية للمحادثة الصوتية, صفحة الأخبار،صفحة الكتاب,منوعات, كما انطلق من الموقع اول راديو مندائي على الأنترنت و نسعى جاهدين للأرجاع الخدمة
موقع الشبكة المندائية موقع محايد منما يميزة عن بقية المواقع على النت
تم انشاء الموقع ودعمة من قبل السيد ماجد حميد سعيد

 

رجال الدين المندائي