wrapper

treegardena0000.jpg

أوراق تساقطت من شجرة زرعها آدم

وسقاها الانبياء والسومريون والبابليون

ومن بعدهم-----

سقوها محبةً للحياة والألـــــــــــــــــهــه

كبرت جذورها  وأرتوت من مــــــــــاء 

دجلة والفرات---

شجرةً مثمرةً  بالطــــــــــــيـبة والأس 

 شامخـــــــــة ً بكبريائها -------

على ارض نزلت عليها ألأنبــــــــــــياء

شجرة ً تحب الخير والســـــــــــــــــلام

كحبََّ آدم لهــــــــا---

وتفيأ بظلها بعض الغربـــــــــــــــــــاء

ونسوها ثم اطفأوا أنوارهــــــــــــــــــــا

ليعيشوا في عتمة ليـل عقولهــــــــــــــــم

ألممتلئة بالقتل والدمــــــــــــــــــــــــــار

بهمجيتهم وبعنفهم يظلمون  ويقتــــــلون

أبـــــــــــــــــناء آدم وحــــــــــــــــــواء

وكانهم اًوصـــــــــــــــــــــــــــــــــياء

أيـن أنت يـا شجرة آدم المحبــــــــــــــة

والخيـــــر والسلام -----

ذبحوا اطفالأ ونساءاً ورجــــــــــــــــا لأ

اطفال بعمر الزهور----

غصونها أمهم وجذورها أبيهـــــــــــــــم

اطفال لايعرفون سوى الحب والســـلام

يلعبون  وياكلون معا وبقربـــــــــــــهم

حمامــــــــــــــة بيضــــــــــــــــــــــــاء

ينامون باحضان أُمهاتهم بأمــــــــــــان

كـأوراق شجرة آدم  --

في ليلة سوداء صرخوا معا ---

مزقوا صمت الليــــــل  ---

ناشدوا منداة هيي ليحميهم من الرعـاع

والام تنادي حمدا للحي العظـــــــــــيم

لقد ارتسمنا بماء الحـــــــــــــــــــــــياة

يصرخون --

قتلونا الغرباء ---

حظـــــــــــنت الأم اطفالــــــــــــــــــها

ورغم نزيف الدم ----

حاولت أن تلملم اشلائـــــــــــــــــــــهم

حينها رفرفت الحمامة البيضــــــــــــاء

بجناحيها وارتحلت الى شواطئ الـــنور

اتقتلونـــــــنا لاننا مندائـــــــــــــــيــيـن

علمنا ادم الخير والســــــــــــــــــــــلام

وأسقانا يحيى الحـــب والوئـــــــــــــــام

أيتـــــــها الحمامة خـُذي  قطرات دمي

وغصن يــــاس وزيتون وأرحــــــــلي

 ليكتب بها اهل الخير والســــــــــــلام

وثيقة ً---- كيف قتلونا الغــــــــــــرباء

ورغم تســــاقط بعض  ---

من اوراق شــــــــــــــــــــــــــجرة آدم

وبعض من اغصانها ----------

ولكنهم لايقدروا ان يقلعوا جذورهــــــا

لا يقدروا ان يقلعوا جذورها

جذورها --
 

 كمال حكمت-هولنده///ملحمة الكوت

06-04-2008


 

عن الموقع

 المندائية موقع مندائي اخباري يختص بالقضايا المندائية الدينية والأجتماعية كما يوفر اخبار حول العالم يتيح للكتاب نشر مقالاتهم كما لا يتحمل الموقع أي مسؤولية قانونية عن دقة أوصحة أو شمولية  المعلومات الوارد 

تأسس الموقع سنة 2001 يضم الموقع العديد من الزوايا منها اول غرفة المندائية للمحادثة الصوتية, صفحة الأخبار،صفحة الكتاب,منوعات, كما انطلق من الموقع اول راديو مندائي على الأنترنت و نسعى جاهدين للأرجاع الخدمة
موقع الشبكة المندائية موقع محايد منما يميزة عن بقية المواقع على النت
تم انشاء الموقع ودعمة من قبل السيد ماجد حميد سعيد

 

رجال الدين المندائي